إني رزقت حبها

مواضيع مفضلة

اخبارنا المميزة

الأربعاء، 27 نوفمبر 2019

إني رزقت حبها

الحُب رزقٌ من الله 







حب الرسول لعائشة 




 استنادًا لقول رسول الله (صل الله عليه وسلم)، "إنّي رُزقت حُبّها"، في إشارة للسيدة عائشة رضي الله عنها،
وكان النبي يفتخر بحبّه لزوجته ويُظهره على الملأ أجمعين.
ونتناول حديث الرسول عن الحب سواء العاطفي أو حب الناس بعضهم لبعض.
عن النبي، (صل الله عليه وسلم)، عن عائشة رضي الله عنها قالت: "قال لي رسول الله: إني لأعلم إذا كنت عني راضية، وإذا كنت علي غضبى، فقالت للنبي: من أين تعرف ذلك؟ فقال النبي: أما إذا كنتِ عني راضية فإنكِ تقولين لا ورب محمد، وإذا كنت غضبى قلت لا ورب إبراهيم، فقلت للنبي: أجل والله يا رسول الله، والله ما أهجر إلا اسمك". 

"إذا أحبَّ الله تعالى العبد، نادى جبريل، إن الله تعالى يحب فلانا، فأحببه، فيحبه جبريل، فينادي في أهل السماء: إن الله يحب فلانًا فأحبوه، فيحبه أهل السماء، ثم يوضع له القبول في الأرض".
 
عن أبي هريرة رضي الله عنه، عن النبي (صل الله عليه وسلم) قال: "سبعة يظلهم الله في ظله يوم لا ظل إلا ظله، إمام عادل وشاب نشأ في عبادة الله، ورجل قلبه معلق بالمساجد، ورجلان تحابا في الله اجتمعا عليه وتفرقا عليه، ورجل دعته امرأة ذات منصب وجمال فقال إني أخاف الله، ورجل تصدق بصدقة فأخفاها حتى لا تعلم شماله ما تنفق يمينه، ورجل ذكر الله خاليا ففاضت عيناه" متفق عليه، البخاري.


شكراً لزيارتكم مدونة قالت امي 💕💕





المشاركة على واتساب متوفرة فقط في الهواتف

اشحن طاقتك بذكر الله